الرئيسيةبوابهبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  لا تيأس .... كيف أحزن وأنت ربي...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنة الرحمن غايتى
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 118
نقاط : 429
سمعتي بالمنتدى : 1
تاريخ التسجيل : 29/05/2013
العمر : 22

مُساهمةموضوع: لا تيأس .... كيف أحزن وأنت ربي...   الإثنين يونيو 03, 2013 7:00 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إليك يامن أصبت بمرض قد طاااال وأتعبك ويئست من الشفاء..


" لا تيأس .."



وتذكر نبينا أيوب عليه الصلاة والسلام حينما مكث في مرضه ثمانية عشر عاما فلم ييأس من الشفاء ولم يقطع حبل الرجاء بل قال


( رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين )


فلم يتركه ربه وحيدا بل استجاب دعاه وشافاه ..


فهو المعافي الشافي سبحانه


( وإذا مرضت فهو يشفين ).

الوظيفة فبحثت كثيرا إلى أن فقدت الأمل .


" لا تيأس .."


( أن الله هو الرازق ذو القوة المتين )


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
يقول الله تعالى: ( يا ابن آدم تفرَّغ لعبادتي أملأ صدرك غنى، وأسدّفقرك،وإن لم تفعل، ملأت صدرك شغلاً، ولم أسدَّ فقرك)رواه الترمذي و ابن ماجه وصححه الألباني .
إلى من يريد الزواج وقد مل الصبر والانتظار ..


" لا تيأس .."
فنصيب كل منكم سيأخذه ..
وإن تأخر فلا تحزن,,
فقد قال سبحانه
( وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خيرلكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شرٌ لكم )





إلى من يتمنى الأطفال وبحثوا عن كل الطرق والأساليب حتى خسروا الأمل وامتلكهم اليأس ..


لا تيأس ..
وتذكر نبينا زكريا عليه السلام حينما اشتعل رأسه شيبا وبلغ من الكِبَر عتيا وامرأته عجوز عقيم فدعا ربه و أجابه الكريم:
( وزكريا إذ نادى ربه رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين . فاستجبنا له ووهبنا له يحيى وأصلحنا له زوجه إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين ) سورة الأنبياء - 89 – 90
فهو الملك الجبار سبحانه يقول للشيء كن فيكون..




إلى من أحاطته المشاكل والهموم ولم يستطع الفرار منها..
لا تيأس ..
ضاقت فلما استحكمت حلقاتها..
فرجت وكنت أظنها لا تفرج..
وأذكرك بقوله تعالى:
( إن مع العسر يسرا ).



إلى من انغمس في الذنوب والمعاصي وأصابه القنوط..
لا تيأس..
من رحمة قابل التوب، وغافر الذنب، الرحمن الرحيم القائل سبحانه :"( قل يا عبادي الذين أسرفوا علي أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم) "



إلى من أبتلي بظالم أو ظالمه وليس له حول ولا قوة..
لا تيأس ..
أصبر أخي .. اصبري أختي وابشروا بقوله سبحانه:
( وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ..مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء ) إبراهيم :43_ 42





كذلك أنت يامن تحيطك الأحلام والأماني الكبيرة
فتردد في نفسك,, فقط أحلم ولكن هو,,


( مستحيل )
" لا تيأس..
لأنه لا يوجد شيء مستحيل ..
وحين نعيش بالأمل لا يعني ذلك أننا نصنع لأنفسنا بيتاً من الوهم أو الأحلام الوردية الكاذبة..
غير صحيح ..
بل هي المحرك والوقود لبداية الانطلاق نحو الأمام..
وهي الخطوة الأولى التي يعقبها النجاح وتحقيق المراد..


وبإذن الله تستطيع تحقيق أحلامك وأمانيك بالعزم والإرادة و التوكل على
الله وملازمة الدعاء ...
بالتأكيد ستواجهك عقبات ومصاعب ..
ويباغتك الملل والتعب والسأم..
لكن الصبروالمثابرة هي خير زاد لمن يريد تحقيق مايحلم به..
والأهم هو بأن تجعل الفأل الحسن حديث نفسك..
وكن على يقين بأنك لو أحسنت الظن بالله ستجده عند حسن ظنك به ..

,, ومضه ,,
لا تيأس أخي.. لا تيأسي أختي..
مهما طال الانتظار ...
لأن اليأس محطم الهمم ,,


وقاتل الأماني والأحلام ,,
فلا تدعوه ينهش من آمالكم وأمانيكم إلى أن ينهيها ..
ولا تتركوا له أي مجال في حياتكم ..
وقد قيل :
الأمل يُنَمي الطموح والإرادة، واليأس يقتلهما..
فيجب على الإنسان المسلم أن يتمسك بالأمل ولا يستسلم لليأس والقنوط مهما كان ..


( والآن دعونا نقول معا )
وداعاً لليأس ..
وداعا لكلمة مستحيل ..
ولنبدأ من هذه اللحظة في زيادة طموحنا..
وزرع الثقة في قلوبنا في كل نواحي الحياة..


ورسم صورة جميله ومشرقه عن أنفسنا ..
ولنعيش بالهمة والعزيمة ..
والأمل والتفاؤل..




دمتم بحفظ الله


سنين عمرى وانا اسى ............................ ومن ساسى لراسى ذنوب
انا خايف اموت عاصى............................ومش عارف أحن وأتوب
عصيته وعمرى ما خفته............................ومدرتش بحياة الخوف
عميت عن كل شى عشته...........................مع انى اتخلقت بشوف Crying or Very sad

ربـــــــــــي لــــــــــو أن دمــــــــــــوع عـــــــيني تُكــــــسبنــــي رضــــــاك لبكــــــيت

ومـــــــــــــــــلأت طـــــريقي أمـــــــامـــي نـــــهـــراً أغـــسل فــيه قـــــلبي من الخـــــطايا:icon_sad:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يسرى هبة
مشرف
مشرف
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 157
نقاط : 381
سمعتي بالمنتدى : 0
تاريخ التسجيل : 28/06/2013
العمر : 22
الموقع : ******

مُساهمةموضوع: رد: لا تيأس .... كيف أحزن وأنت ربي...   الأحد يوليو 07, 2013 1:46 pm

نعم شكرا


لست مجبورة ان افهم الاخرين من أنا
فمن يملكـ مؤهلات العقلــ والاحساســ
ســ اكون امامه كــ الكتاب المفتوح...
وعليه أن يحس الاستيعابـــ
اذا طالــــ بي الغياب فاأذكروا كلماتيـــ ،واصفحوا لي زلاتي
نحن افاس لانحب الغرور..
لكن سمح لنا بالتباهي...
لاننا ملوكــــــــــ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تيأس .... كيف أحزن وأنت ربي...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الإسلامي :: الإسلامي العام-
انتقل الى: